الأخبار

"جستر مكة " تبحث سبل التعاون المشترك مع غرفة مكة المكرمة


.


المركز الإعلامي _ غرفة مكة المكرمة

 

استقبل نائب رئيس مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة الأستاذ نايف بن مشعل الزايدي المدير التنفيذي لفرع الجمعية السعودية للتربية الخاصة بمكة المكرمة "جستر" الدكتور محمد بن مثري الحويطي، ونائبه محمد عبدالله الزهراني، وتسلم العضوية الشرفية والشراكة المقترحة وذلك لفتح آفاق التعاون مستقبلا بما يخدم ذوي الاحتياجات الخاصة، وحضر اللقاء من غرفة مكة الأستاذ شاكر الشريف عضو مجلس الإدارة وفريق من الأمانة العامة بغرفة مكة ، ومن جهة جستر مكة الأستاذ فهد الزهراني مدير العلاقات العامة بجستر مكة المكرمة والأستاذة سمر المطرفي نائبة العلاقات العامة و عضوتي جستر الملهمتان من ذوي الاحتياجات الخاصة الاستاذة غفران الغامدي والاستاذة نجوى الهذلي

 

وأشار سعادته إلى أن غرفة مكة ومن خلال مهامها التي تتبناها تحت منظومة المسؤولية الاجتماعية تتطلع أن تساهم في تحقيق رؤية المملكة 2030  في الاهتمام والعناية في خدمة  ذوي الاحتياجات الخاصة ، ويعد دعمهم أحد روافد المسؤولية في تمكينهم في المجتمع  ، ورحب بالتعاون   مع "جستر" مكة وذلك لتحقيق رغبات ومطالب هذه الفئة الغالية على قلوب غرفة مكة  ومنسوبيها, متطلعا لخدمة ذوي الاحتياجات الخاصة من خلال توفير المتطلبات التي يحتاجونها في الجوانب المجتمعية و من أجل المساهمة في تحقيق رغباتهم وتطلعاتهم، مشيداً بجهود الجمعية السعودية للتربية الخاصة "جستر" بما تقدمه من خدمات لهذه الفئة الغالية على قلوب الجميع.

وبدروه قدم الدكتور الحويطي, نبذه تعريفية عن الجمعية السعودية للتربية الخاصة "جستر" مبيناً أنها جمعية علمية غير ربحية تعنى بالدراسات التربوية والخدمات المساندة في مجالات التربية الخاصة، لافتاً إلى أن عدد فروعها 21 فرعاً في المملكة، مؤكداً أن دورها يتعلق بتنمية الفكر العلمي وتعزيز الشراكات العلمية وتحقيق التواصل لأعضاء الجمعية فيما يخدم اهتماماتها وتقدمها العلمي تجاه خدمة ذوي الاحتياجات الخاصة، مثمناً حرص واهتمام سعادة نائب غرفة مكة  خلال لقائه بأعضاء الجمعية وتسلمه للعضوية الشرفية  .

مواضيع ذات صلة