من خلال تنفيذ برامج مشتركة وبحوث ودراسات وفعاليات...


هشام كعكي: مدينة مكة تفتح آفاقا واعدة للاستثمارات

القنصل الأمريكي من "غرفة مكة": نسعى لتوسيع التعاون الاقتصادي والتجاري

إدارة الإعلام - غرفة مكة المكرمة

أكد هشام بن محمد كعكي رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بمكة المكرمة أن مدينة مكة المكرمة تتوسع في مشاريعها ومجالاتها الاستثمارية مما يفتح آفاقا واسعة أمام الاستثمارات، مبينا أن المجالات الاقتصادية والتجارية التي لم تكن ضمن دوائر الاهتمام أصبحت حاليا متاحة للمشاركة خاصة في ملفات القطاعات الكبرى.

جاء ذلك خلال زيارة قنصل الولايات المتحدة الأمريكية العام بجدة فارس أسعد والوفد المرافق له إلى مقر الغرفة التجارية بمكة المكرمة اليوم (الاثنين)؛ والتي تهدف لبحث مزيد من التعاون في الملفات التجارية والاستثمارية.

وأضاف رئيس مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة بقوله:" تؤدي وفود الأعمال دوراً محورياً في دعم عجلة التعاون الاقتصادي بين الأطراف، وتعمل على تقريب وجهات النظر واستكشاف المزيد من الفرص، وقد كنا حرصنا خلال السنوات الماضية على بناء علاقات وطيدة مع الجانب الأمريكي، من أجل إضفاء مزيد من العمق على العلاقات الاقتصادية المتطورة".

من جهته، أمًن القنصل الأمريكي على ضرورة تكثيف التعاون في القطاعات المستهدفة من قبل الجانب السعودي، وأيضا على أهمية زيارة الشركاء السعوديين للمعارض الأمريكية المتخصصة، لما في ذلك من تسهيل لعمليات التعاون التجاري عبر دعم الاتصال المباشر بين الطرفين.

وأشاد القنصل الأمريكي العام فارس أسعد بجهود غرفة مكة المكرمة وحرصها على التواصل مع العالم لدعم الاستثمار والتجارة في مكة المكرمة، مضيفاً:" على طاولات الحوار نضع الكثير من الأفكار الطموحة لنناقشها وندخلها حيز التنفيذ ونتابعها بدقة من أجل الاستفادة المشتركة، ونسعى لتوسيع دوائر ومجالات التعاون الاقتصادي والتجاري بيننا، وأنا على يقين بأن هذه العلاقات ستستمر في النمو والازدهار".

بدوره، دعا عضو مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة شاكر بن عساف الشريف الوفد الأمريكي إلى ضرورة تنظيم معرض خاص بالشركات الأمريكية في مكة المكرمة خلال الأشهر المقبلة والمبادرة بالاستفادة من الميزات النسبية التي يوفرها مبنى مركز مكة للمعارض والفعاليات الذي سيتم تدشينه خلال الأيام المقبلة.

فيما أشار عضو مجلس إدارة غرفة مكة المكرمة المهندس محمد برهان سيف الدين إلى إيمان غرفة مكة المكرمة بأهمية البحث العلمي من أجل رسم الخطوات الصحيحة للقطاعات التجارية والاستثمارية في العاصمة المقدسة، ووضع مؤشرات أداء دقيقة لرصد مدى التقدم والنقاط القابلة للتحسين والتطوير.

وعقب الجلسة الحوارية قام الوفد الأمريكي بجولة تعريفية على أهم مرافق ومشاريع غرفة مكة المكرمة، بدأت بمركز التحكيم التجاري وفض المنازعات، ثم قاعة المركاز التراثية، ثم مسرح صالح كامل المجهز بأحدث انظمة العرض والصوت، فمركز غرفة مكة المكرمة للريادة والأعمال، حيث قدم رئيس مجلس إدارة الغرفة شرحاً للوفد عن فلسفة مبنى الغرفة وإمكانياته، والاقسام التي اضيفت له حديثاً بعد تدشين الهيكل الإداري الجديد.

وفي جولة خارجية زار الوفد الأمريكي شركة أم القرى (مسار)، وشركة جبل عمر، وغار حراء (كدانة).