من خلال تنفيذ برامج مشتركة وبحوث ودراسات وفعاليات...


تستضيفها غرفة مكة المكرمة الجمعة المقبل...

19 دولة تشارك في اجتماعات الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة

إدارة الإعلام – غرفة مكة المكرمة

في تظاهرة اقتصادية هي الأكبر من نوعها منذ بداية جائحة كورونا، تحتضن الغرفة التجارية بمكة المكرمة يومي الجمعة والسبت المقبلين اجتماع مجلس إدارة الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة الـ 32، والفعاليات المصاحبة له بمشاركة وفود تمثل 19 دولة من مختلف أنحاء العالم الإسلامي.

ويعد هذا الاجتماع هو الأول الذي يعقد حضوريا لمجلس إدارة الغرفة الإسلامية بعد فترة طويلة من الاجتماعات عبر الفيديو، كما يعد الاجتماع الأول لدورة مجلس الإدارة الجديدة، ولذلك سيتضمن انتخابات نواب الرئيس واللجنة التنفيذية واللجنة المالية للغرفة.

الجدير بالذكر أن الاجتماعات يرأسها رئيس مجلس إدارة الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة عبدالله صالح كامل، فيما يرأس وفد الغرف السعودية نائب رئيس الاتحاد هشام محمد كعكي رئيس مجلس إدارة الغرفة التجارية بمكة المكرمة.

وأوضح الأمين العام للغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة يوسف خلاوي أن الاجتماع الذي تستضيفه الغرفة التجارية بمكة المكرمة لأول مرة تأتي أهميته لحضور ممثلين من 19 دولة من بين 58 دولة يشكلون عضوية الغرفة التي تقوم بعشرات المبادرات الرائدة من أجل أمة إسلامية حديثة قوية، من خلال مشاريعها المختلفة كاتحاد أصحاب الأعمال، والاستثمارات، صندوق الزكاة، ومشروع الحلال وغيرها من المشاريع.

ولفت إلى أن الغرفة الإسلامية للتجارة والصناعة والزراعة هي إحدى الكيانات المنبثقة عن منظمة التعاون الإسلامي لتجمع اتحادات الغرف التجارية والصناعية وممثلي القطاع الخاص في الدول الأعضاء وتلعب دورا أساسيا في التنمية الاقتصادية في كافة الدول الإسلامية.

وتناول خلاوي أهم مشروعات الغرفة الإسلامية بقوله: "إن إزالة العقبات أمام حركة التجارة بين الدول الإسلامية الأعضاء في المنظمة يعد هدفا رئيسيا لكل لقاءات واجتماعات الغرفة، التي تحتاج إلى تذليلها لتيسير أعمال التجارة والاستثمار، وتعزيز حجم المعاملات لاستقطاب المزيد من رجال الاعمال دفعا لعجلة التنمية.